" العراق ما بعد داعش : المعالجات والاحتمالات المستقبلية"

يواجه العراق في مرحلة ما بعد داعش تحديات كبيرة على مختلف المستويات وذلك نتيجة لسيطرة تنظيم داعش على المحافظات العراقية لمدة تقارب ثلاث اعوام، وبالرغم من نجاح الحكومة العراقية من تحرير معظم المناطق التي كانت خاضعة لسيطرة تنظيم داعش الارهابي بمساعدة وتعاون التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الامريكية، بيد ان المحافظات المحررة  تواجه مجموعة تحديات ومشكلات على مختلف المستويات بسبب الانعكاسات السلبية التي افرزتها مرحلة داعش في العراق، والتي ادت الى تدمير البنى التحتية للمحافظات العراقية واستنزاف مواردها وامكاناتها الاقتصادية، الى جانب المشكلات التي ظهرت في الاطار الاجتماعي والمتمثلة بانتشار مظاهر العنف والتطرف والآثار والممارسات السلبية التي تؤدي الى التأثير في مستقبل التنشئة الاجتماعية وانهيار منظومة القيم الاخلاقية فضلاً عن انتشار البطالة والتخلف وتدهور المستوى التعليمي.

 وتمثل خلاصة النقاشات والدراسات التي تبلورت عند نخبة من الباحثين والمهتمين بالشأن السياسي المشاركين في الندوة العلمية  "عراق ما بعد داعش: المعالجات والاحتمالات المستقبلية" والتي تناولت عدة محاور منها مستقبل الأمن والاستقرار في المحافظات المحررة والدور المستقبلي للحشد الشعبي في المحافظات المحررة ، ومستقبل الخيار الفدرالي في تلك المحافظات ، ويمكن القول ان الحشد الشعبي الذي تشكل بناءً على فتوى المرجعية الدينية بالجهاد الكفائي بعد احتلال داعش للمحافظات العراقية والذي ظهر للوهلة الاولى على شكل مقاتلين متطوعين غير منتظمين، ثم ما لبث ان تحول الى مجموعة فصائل مسلحة مرتبطة بالأحزاب والمؤسسات والحركات السياسية الشيعية والذي اضحى فيما بعد مؤسسة حكومية مرتبطة بالقائد العام للقوات المسلحة، من خلال تشريع صادر عن مجلس النواب يتيح له حرية الحركة والانتشار، ونتيجة لهيمنة احدى دول الجوار على المشهد السياسي العراقي فقد تمكنت من توظيف ذلك لتنفيذ مشروعها الاستراتيجي بإخضاع العراق كجزء اساسي من مد النفوذ الايراني الى المنطقة العربية والشرق الاوسط عبر ما اصطلح عليه "الهلال الشيعي" او "الحزام الجيوبوليتيكي"، فعلى الرغم من الجهود التي بذلت من مقاتلين الحشد الشعبي في تحرير المناطق المحتلة من قبل داعش، بيد ان ذلك لم يمنع التوجهات  الاستراتيجية الايرانية من توظيف ذلك لتحقيق عدة وظائف عسكرية وامنية واقتصادية، منها الاستغلال في عمليات التغيير الديموغرافي التي تجري في المناطق المحررة، الى جانب السيطرة على الطريق الحيوي الذي يربط النفوذ الايراني بسوريا من خلال منطقة النخيب ومنفذ الوليد دون المرور بالطريق الدولي الذي قطعه تنظيم داعش، فضلاً عن استعماله لتهديد الامن القومي السعودي عبر نشر قواته بالقرب من الحدود السعودية مع محافظة كربلاء واحكام طوق الحدود الشيعية التي تحاول ايران فرضه على السعودية من خلال حدود شيعية للسعودية من جهة اليمن واخرى من العراق.

اما فيما يتعلق بالجدل حول مستقبل الخيار الفدرالي في المحافظات المحررة فأنه يستمر مستقبلاً بسبب اصرار القوى السياسية في هذه المحافظات على المطالبة به بالرغم من الموقف الايراني الرافض التي تعبر عنه القوى السياسية الشيعية المهيمنة على القرار السياسي العراقي، فالمشروع وفقاً لوجهة نظر مؤيده لا يزال يجد دعماً شعبياً واسعاً من ابناء هذه المحافظات الذين واجهوا ويلات تنظيم داعش والحروب التي تلتها، فضلاً عن عدم ثقتهم بمصداقية الحكومة لفرض دعائم الامن والاستقرار في مرحلة ما بعد داعش، الى جانب وجود تعهدات اقليمية من دول عربية وخليجية وقوى دولية بمساعدة هذه المحافظات في عمليات الاعمار واعادة البناء، لاسيما في ظل سياسات الانفتاح العربية التي تحاول القوى العربية الفاعلة الدخول في المشهد السياسي العراقي لإحداث توازن مع التدخل الايراني – التركي في العراق، وعلى الجانب الاخر فإن الرفض الايراني لمشروع الاقليم السني يعود لمجموعة دوافع بعضها يتعلق بالعامل الجيوبوليتيكي لان الاقليم السني سيكون حاجزا طبيعيا عن حلفاء ايران في سوريا ولبنان، وعامل اخر يتعلق بالداخل الايراني لان منح السنة اقليم اداري خاص بهم يشجع النزعة الانفصالية لدى السنة والكرد في ايران ويحدث خللاً بينياً في الدولة الايرانية، فضلاَ عن عامل استراتيجي اخر يتمثل في محاولة ايران السيطرة على العراق بشكل كامل لان ايران تريد عراقاً ضعيفاً مفككاً وليس على شكل اقاليم اثنوغرافية يصعب السيطرة عليها.

اما فيما يتعلق بالانعكاسات الاجتماعية والاقتصادية لسيطرة تنظيم داعش على المحافظات العراقية، فتظهر لنا مجموعة تحديات اجتماعية مركبة ومعقدة منها على سبيل المثال لا الحصر : (انتشار الفكر المتطرف – الارتداد عن الدين والمذهب – تغليب ثقافة العنف على الحوار- هجرة الكفاءات والنخب – الهجرات الجماعية – ظهور الجرائم والانحرافات في المجتمع – النزاعات العشائرية بين معارضي داعش والمتعاطفين معهم - تدني الثقافة المجتمعية – الفساد الاخلاقي وانهيار القيم والقدوات- انهيار التعايش السلمي- فقدان  الاقليات الثقة في الاندماج بالمجتمع ....... وغيرها)، وتظهر في الجانب الاخر انعكاسات وتحديات اقتصادية تتمثل في ( تدمير البنى التحتية – تغيير الوظائف الاقتصادية لبعض المحافظات مثل سرقة وتدمير مصفى بيجي والذي تتهم به جهات طائفية متنفذة - الخسائر في رأس المال البشري – صعوبات اعادة الاعمار – ارتفاع نسبة البطالة .....وغيرها)، ويمكن القول ان ابرز التحديات التي تواجه مستقبل امن واستقرار المحافظات المحررة هي مسألة الدوافع و المحفزات التي تساعد في ظهور تنظيم داعش من جديد، وليس المقصود تنظيم داعش نفسه، وانما بتسميات اخرى وانما ظهور  اجيال جديدة من الفكر التطرف في هذه المحافظات ومن الاسباب التي تؤدي الى ذلك : ((غياب روح التعاون وانعدام الثقة بين المدنيين والاجهزة الامنية - ضعف الولاء الوطني لدى الاجهزة الامنية- انتشار السلاح داخل المجتمع وتوزيعه لمجاميع وكيانات خارج ارادة المنظومة الحكومية- الاستمرار في تدوير شخوص العملية السياسية الفاسدين- ارتفاع معدلات البطالة والفقر والجوع- تصاعد معدلات الفساد المالي والاداري- ضعف دور المؤسسة الدينية ومؤسسات التربية والتعليم عن القيام بدورها في التوجيه والنصح والارشاد، وفي ترسيخ ثقافة التسامح وحب الوطن والولاء له - ضعف الدور الرقابي للمؤسسات الاعلامية، وتظليل اتجاهات الرأي العام وفقاً  لمصلحة الجهات التي تمولها- تهاون القضاء في محاسبة المجرمين والفاسدين والتستر على جرائمهم)) .

 

في المقابل تبرز ازاء ذلك مجموعة من التوصيات والمعالجات التي يجب ان تسهم في القضاء على هذه التحديات ومنها : (( ان ضرورات المرحلة القادمة تتطلب بروز قيادةٍ سياسيةٍ جديدةٍ، تحمل فكر بناء دولة وتعمل على إرساء مفاهيمٍ سياسيةٍ جديدة، ولكي تنجح في عملها وتثبت صدق ولائها وانتمائها لمحفظتها، عليها ان تبتعد عن النزعة المصلحية وتعمل على تحشيد كل الطاقات وتكثف جهودها بالتنسيق مع الحكومة المركزية من اجل ان تحصد اكبر قدر من العوائد- المؤسسات الدينية والتعليمية والتربوية مطالبة بمضاعفة جهودها وتسخير كل طاقاتها من اجل زرع روح المواطنة وخلق روح الانسجام والتعايش السلمي بين اطياف مجتمع المحافظات المحررة- يجب ان تكون هناك خطط متكاملة وليست اقتراحات فقط وأفكاراً ترقيعية لإعادة بناء وتأهيل الدمار في المناطق المدمرة، لأجل الاستفادة من المبالغ وأن لا تدخل في ابواب الهدر والسرقات المالية وكسب ثقة الدول المحيطة في اعطائها لتلك المنح المالية-  ان يتم دمج الجهد الحكومي للوزارات مع القطاع الخاص بالإضافة الى الشركات الاستثمارية التي تدخل من قبل الدول المانحة لإعادة اعمار المناطق المتضررة- ضرورة تعاقد صندوق اعمار المحافظات المتضررة مع شركة دولية متخصصة في مجال تقييم الاضرار من اجل كسب ثقة الدول التي ستقوم بدعم العراق، لأن ارقام تلك الشركة ستكون دقيقة ومعتبرة لدى الجهات الدولية فضلا عن كونها جهة محايدة- ينبغي فسح المجال أمام ابناء المحافظات المحررة للانخراط في الاجهزة الامنية ولكي يمارسوا دور اكبر في عملية الحفاظ على امن واستقرار مدنهم. 

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن رأي مجموعة التفكير الاستراتيجي

Rate this item
(0 votes)

455862 comments

  • Diego

    Diego - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    How much does the job pay? https://www.cv-guiden.se/weightlosscom-1423.pdf#loyal weightloss.com
    In pro football, they have been our Bill Belichick and Tom Brady, even though Belichick and Brady have played more Super Bowls and won more, and already would be called the greatest team of all time, in all ways, if it hadn’t been for, well, Coughlin and Eli.
    http://www.beatmumenthaler.com/atmosmedicalfr-88af.pdf pharmaworld.org Melissa Leo won an Oscar for her portrayal of Alice Ward, the mother of retired boxing champion Micky Ward, whose story was turned into the Hollywood movie 'The Fighter.' Sadly, Ward passed away on April 27 at the age of 79. 'We lost the leader of our family,' Dicky Eklund, the older half brother of Micky Ward, told the Lowell Sun. 'She was a great woman, a strong woman. She taught us all what it means to be strong because she never gave up on any of us.'
    http://www.flechtereien.ch/index.php/lisinopril-5-mg-tablets-picture-b642.pdf#rescue lisinopril drug interactions side effects
    The Shanghai Tower is the last piece in a group of super-tall skyscrapers in Shanghai's Lujiazui Finance and Trade Zone, which includes the Shanghai World Financial Center and Jin Mao Tower, both among the tallest in the world.
    https://naissus.info/firmagon-injection-for-prostate-cancer-a442.pdf#boy firmagon generic
    But there is an urgency to push for changes now, legislative experts say, because it will become much harder to do so once the law takes full effect in January. Lobbying may also give these groups leverage in negotiations down the road.
    http://www.batimmobilier.ch/en/nortriptyline-pharmacy2uk-9c0d.pdf#disregard nortriptyline pharmacy2uk
    “We are confident that Pakistan will cooperate in fighting against terrorism and extremism and the networks and systems supporting them, on the peace process, in the political, economic, and cultural arenas and in people-to-people relations,” Rassoul said.

    Report
  • Bradly

    Bradly - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    Have you got a current driving licence? http://www.batimmobilier.ch/en/reddit-maxolone-9c0d.pdf#infect reddit maxolone
    "The history of this idea -- 'purpose driven' -- is not something I thought up in the first place," Warren told ABC News in 2007. "There have been hundreds of books throughout history that talked about worship, fellowship, discipleship, ministry and evangelism."
    http://www.zlatiborpress.rs/centipedehealthcom-4f57.pdf#resent oakhill360health.com Asian and British Asian doctors had a mildly better ratio at 5.72 per cent, with a total of 2,514 appointed last year. Indian-origin doctors have long been seen as the back-bone of the NHS with over 25,000 practicing in the UK. But concerns around discrimination within the countrys health service had recently forced the General Medical Council (GMC),the doctors watchdog in the UK, to investigate.
    http://certena.se/anavar-50mg-tablets-side-effects-008a.pdf#lifeboat anavar generic supplements
    "In the middle of the room, I saw a cooking pot which was half full of meat curry. Nearby was a wooden board, a butcher's axe and a large kitchen knife. Bits of fat clung to the board and the blade of the axe."
    http://www.bluebirdgroup.com/akanpocom-aafa.pdf eq8health.com Information Commissioner Christopher Graham has revealed that 19 clients of ‘rogue’ private eyes have been placed under investigation over alleged illegal activity, following a request for information from Keith Vaz MP.
    http://certena.se/motrin-or-aleve-008a.pdf can i take motrin before surgery Former member of the board of governors of the Federal Reserve System, Professor Randy Kroszner, tells the BBC's Nkem Ifejika that Janet Yellen is "battle tested" and that she will be driven by the data in deciding when to reduce support to the markets. On the US budget crisis he adds: "There isn't as much adult supervision in Washington as anyone in the world would like", but the process does help prevent the US getting into as bad a debt situation as Greece.

    Report
  • Dominick

    Dominick - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    i'm fine good work https://naissus.info/frizz-coffee-seattle-a442.pdf#supporting frizz coffee recipe "What we want to do is go in nice and peaceful and keep it as peaceful as possible... but if they decide to get ugly with us we're going to do what we have to do," he said. "If all I get is one or two congressmen walked out of there in handcuffs, that will be a shot across the bow that will ripple across all branches of government. ... I hope they are all civil enough and brave enough to step out onto the congressional steps."
    https://naissus.info/egypt-medcom-a442.pdf egypt-med.com NEW YORK, Aug 22 (Reuters) - U.S stocks closed higher onThursday in a trading session marred by a historic trading haltof roughly three hours on the Nasdaq stock exchange as a resultof technical problems.
    http://www.grunne.com/shop/index.php/bestanaboliccom-bbbf.pdf#allow testoanabolic.com Educators in this field say they're hopeful, and their institutions, once deeply skeptical such students could succeed, are increasingly embracing their work. But they say it still requires painstaking one-on-one labor and extraordinary patience.
    http://www.zlatiborpress.rs/therabmedicalcom-4f57.pdf medicina.com.es Water gushed over sidewalks, roads and bike paths throughout the downtown area as sirens wailed and public-address loudspeakers urged residents to stay clear of high water: "Warning: Flash flood. Please proceed to higher ground. Do not cross standing or running water. Do not cross Boulder Creek."
    https://blogque.com/kamagra-oral-jelly-bestellen-forum-6f08.pdf kamagra bestellen den haag Companies in the metals and mining industry have limited flexibility to adjust near-term capex to respond to sharp additional price declines in metals prices. Despite shareholder pressure arising from weak returns, there may be less risk from shareholder activists given the historical lack of LBO or corporate raider activity in this sector.

    Report
  • Weston

    Weston - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    We're at university together http://revmed.ca/ketopia-amazon-uk.aspx ketopia reviews amazon Women with cancer cases linked to BMI were most present in Barbados with 12.7 percent, Czech Republic with 12.0 percent and Puerto Rico with 11.6 percent new cancer cases.

    Report
  • Roland

    Roland - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    Lost credit card http://oneworldradiotv.com/derihaler-inhaler derihaler Ballmer, who retired as CEO in February but is still thecompany's biggest individual shareholder, sat next to Jackson inthe second row of the Meydenbauer Center auditorium, packed withabout 400 shareholders

    Report
  • Bennie

    Bennie - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    I work for myself http://www.laptopskins.org.uk/phenergan-side-effects-weight-gain.html promethazine and codeine cough syrup dosage He covered the NFL, Olympics and college hoops for seven years at the Star-Ledger

    Report
  • Javier

    Javier - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    I work here http://outlet-verzeichnis.de/promethazine-hydrochloride-syrup-uses.pdf phenergan codeine cough syrup dosage 12, apparently in response to an investigation by the Florida Department of Law Enforcement into suspected improprieties in the way officers write tickets.

    Report
  • Lamont

    Lamont - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    I was born in Australia but grew up in England http://deargentinos.com/gabapentin-high.aspx gabapentin wiki How about the lawyers who work for the public defender’s office, or Legal Aid? These are professionals who exerted a lot of effort, and paid high tuition, to get law degrees, and instead of getting rich by working as corporate lawyers, they help people who can’t afford a high-priced lawyer (and as an added benefit, tend to be presumed guilty in the eyes of the public).

    Report
  • Tyrone

    Tyrone - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    Will I be paid weekly or monthly? http://paulchasman.com/does-prednisone-raise-your-glucose-level.php buy cheap prednisone “This will affect the entire credibility of the Kenyans,” said Jeptoo’s coach, Claudio Berardelli

    Report
  • Danny

    Danny - الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

    Could you tell me my balance, please? http://merada.ro/?nuvoderm-nano-gold-free-trial nuvoderm nano gold phone number Gabon has three pangolin species but only one, the giant pangolin, is protected from hunters.

    Report

Leave a comment

دليل المراكز

اضغط للدخول لدليل المراكز

استطلاع رأي !

ما رأيك في موقعنا الجديد !

مرئيات

انضم لقائمتنا البريدية

للأعلي