كتب: ما بعد الانقلاب العسكري الفاشل في تركيا ..... التحديات والسيناريوهات

تقديم

بعد العاشرة بقليل، بتوقيت تركيا الصيفي، من مساء يوم الجمعة، 15 يوليو 2016م شهدت تركيا محاولة انقلاب عسكري دامت تحركاته للسيطرة على المرافق الحيوية قرابة أربع ساعات تابع العالم وقائعها على شاشات الفضائية وحبس الأتراك أنفاسهم، ولكن سرعان ما توالت المؤشرات بسرعة بالغة على أن الانقلاب يفشل، ورغم أن المحاولة الانقلابية على الحكم الديمقراطي في تركيا تميزت بالعدد الكبير والمهم للقوات العسكرية المشاركة فيها وباتساعها وبعُنفها، لكن تصميم القيادة التركية على المقاومة والتفاف الشعب التركي وكافة القوى السياسية والمدنية حولها أفشل الانقلاب، وفتح الباب أمام إحداث تغييرات كبيرة داخل بنية الدولة التركية.

وتباينت ردود الأفعال الدولية إزاء محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة حيث كشف تعاطي وسائل الإعلام المحلية والإقليمية والدولية مع الحدث الجلل عن مدى تباين المواقف المؤيدة والرافضة، وتوالت التداعيات داخل تركيا وخارجها وتكشفت خيوط الانقلاب رويداً رويداً فيما اتخذت القيادة التركية إجراءات حاسمة مع الانقلابيين، قوبلت بتخوفات ورسائل دولية تعقيباً على هذه الإجراءات التي كان لها ما بعدها.

وإزاء هذه التداعيات عقدت مجموعة التفكير الإستراتيجي يوم 13 أغسطس 2016م ندوة بحثية بعنوان «ما بعد الانقلاب الفاشل في تركيا»، واستضافت مجموعة من الخبراء والسياسيين والمفكرين لمناقشة تداعيات هذا الانقلاب وطرح أفكار حول التحديات والسيناريوهات المتوقعة على الصعيد المحلى والإقليمي والدولي لوضع تصور تقدير موقف مناسب لما بعد الانقلاب، ويعد هذا الإصدار سجلاً للندوة البحثية لتستفيد منه كل المؤسسات والخبراء فى مجال التفكير الإستراتيجي. 

 

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن رأي مجموعة التفكير الاستراتيجي

تحميل المرفقات:
قيم هذا العنصر
(0 تصويتات)

308 تعليقات

  • Bottle brush

    Bottle brush - الأربعاء، 15 تشرين2/نوفمبر 2017

    Im obliged for the blog article.Really looking forward to read more. Awesome.

    ابلاغ
  • norton.com/setup

    norton.com/setup - الأربعاء، 15 تشرين2/نوفمبر 2017

    Very informative blog.Much thanks again. Will read on

    ابلاغ
  • suba buba

    suba buba - الثلاثاء، 14 تشرين2/نوفمبر 2017

    zo8u3o What i discover troublesome is to find a weblog that may capture me for a minute however your blog is different. Bravo.

    ابلاغ
  • Linette

    Linette - الأحد، 29 تشرين1/أكتوير 2017

    I quite like reading through a post that will make men and women think.
    Also, many thanks for allowing me to comment!

    ابلاغ
  • Verla

    Verla - الأحد، 29 تشرين1/أكتوير 2017

    The other day, while I was at work, my cousin stole my iPad and tested
    to see if it can survive a thirty foot drop, just so she can be a
    youtube sensation. My iPad is now broken and she has 83 views.

    I know this is totally off topic but I had to share it with someone!

    ابلاغ
  • Kendall

    Kendall - الأحد، 29 تشرين1/أكتوير 2017

    Write more, thats all I have to say. Literally, it seems as though you relied
    on the video to make your point. You definitely know what youre talking about, why waste your intelligence on just posting videos to your site when you could be giving us
    something enlightening to read?

    ابلاغ
  • Roman

    Roman - الأحد، 29 تشرين1/أكتوير 2017

    I know this if off topic but I'm looking into starting my own weblog
    and was wondering what all is needed to get setup?

    I'm assuming having a blog like yours would cost a pretty penny?
    I'm not very internet smart so I'm not 100% positive. Any suggestions or
    advice would be greatly appreciated. Kudos

    ابلاغ
  • Kenny

    Kenny - السبت، 28 تشرين1/أكتوير 2017

    Hi, its nice post on the topic of media print, we all be familiar with media is a fantastic source of data.

    ابلاغ
  • Adriana

    Adriana - السبت، 28 تشرين1/أكتوير 2017

    Wow! Finally I got a web site from where I know how to genuinely take useful information concerning my study and knowledge.

    ابلاغ
  • Rosalyn

    Rosalyn - السبت، 28 تشرين1/أكتوير 2017

    I am now not sure the place you are getting your info, but great topic.

    I must spend a while learning more or figuring out more.
    Thanks for wonderful info I was looking for this information for
    my mission.

    ابلاغ

اترك تعليقا

للأعلي