مركز الزيتونة يصدر كتاب ”كيف نقاضي إسرائيل؟“ ويوفر الفصلين الثالث والرابع للتحميل المجاني

أصدر مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات في بيروت كتاباً جديداً بعنوان ”كيف نقاضي إسرائيل؟: المقاضاة الدولية لإسرائيل وقادتها على جرائمهم بحق الفلسطينيين“، للدكتور سعيد طلال الدهشان.

ويهدف هذا الكتاب، الواقع في 335 صفحة من القطع المتوسط، إلى رسم المسار القضائي، أو خريطة طريق، لما هو مطلوب عمله فلسطينيا،ً وعربياً، وإسلامياً، ودولياً لمقاضاة ”إسرائيل“ وقادتها. وتتلخص الإشكالية التي ناقشها البحث بمدى إمكانية مقاضاة ”إسرائيل“ كدولة، وقادتها كأفراد وكمسؤولين، على جرائمهم بحق الفلسطينيين، وكيف يتم تحقيق ذلك. مع تقديم مقترحات لصانعي القرار الفلسطيني، نحو الآليات الأكثر فاعلية لملاحقة مجرمي الحرب الإسرائيليين، وكيفية الاستفادة المثلى منها.

ويقدم الكتاب تقويماً شاملاً ومفصلاً لواقع الآليات الدولية للمقاضاة، من ثم يقدم تقييماً لمدى فاعلية تلك الآليات على الأرض، مع ضرب الأمثلة والنماذج العملية لتلك الآليات الدولية في قضايا مشابهة للحالة الفلسطينية، أو ذات علاقة بموضوع الكتاب.

  لتحميل الفصول، اضغط على الرابط التالي:

 

الفصل الثالث: الآلية القانونية الدولية لمقاضاة ”إسرائيل“ كدولة (محكمة العدل الدولية)  (37 صفحة، حجم الملف 621 KB)


الفصل الرابع: الآليات القانونية الدولية لمقاضاة مجرمي الحرب الإسرائيليين كأفراد  (58 صفحة، حجم الملف 836 KB)

معلومات النشر:

 

– العنوان: ”كيف نقاضي إسرائيل؟: المقاضاة الدولية لإسرائيل وقادتها على جرائمهم بحق الفلسطينيين“
– المؤلف: د. سعيد طلال الدهشان
– عدد الصفحات: 335 صفحة
– الطبعة: الأولى 2017
– السعر: 15$
– جهة الإصدار: مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات- بيروت
– ISBN: 978-9953-572-67-3

 

ويتناول الكتاب في الفصل الأول مفاهيم أساسية في القانون الدولي الجنائي، مستعرضاً الأحكام الموضوعية للجرائم الدولية، وبعض أشكال المقاضاة الدولية، والحكم القضائي الدولي.

ويسلّط الفصل الثاني الضوء على المرتكزات القانونية الدولية، من مبادئ وقواعد قانونية واتفاقيات دولية، لمقاضاة المتهمين بارتكاب جرائم دولية.

ثم يستعرض الفصل الثالث الآلية القانونية الدولية لمقاضاة ”إسرائيل“ كدولة في محكمة العدل الدولية.

ويتناول الفصل الرابع الآليات القانونية الدولية لمقاضاة مجرمي الحرب الإسرائيليين كأفراد أمام المحاكم الوطنية ذات الاختصاص القضائي العالمي، وأمام المحكمة الجنائية الدولية.

أما الفصل الخامس فيسلّط الضوء على دور المنظمات الدولية، ودور مؤسسات حقوق الإنسان، ووسائل الإعلام الفلسطينية، في تفعيل مقاضاة ”إسرائيل“ وقادتها.

ويتناول الفصل السادس الإجراءات السيادية والإدارية المطلوبة للعمل على تفعيل مقاضاة ”إسرائيل“ وقادتها دولياً.

ويعدُّ هذا الكتاب من الكتب القليلة التي ناقشت موضوع مقاضاة ”إسرائيل“، وهو يُعدُّ دليل إجراء عملي لكل المتخصصين في متابعة عملية المقاضاة.

لقد أخذ هذا الكتاب، الذي كُتب بلغة علمية متخصصة، موقعه المتميز كمرجع أساسي لا غنى عنه لكل المعنيين بالمقاضاة الدولية ومحاكمة الدول والأفراد.

ويسر مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات أن يوفر الفصلين الثالث والرابع منه للتحميل المجاني.

كيف نقاضي إسرائيل؟ المقاضاة الدولية لإسرائيل وقادتها على جرائمهم بحق الفلسطينيين
     
الفصل العنوان
 للتحميل
     
الصفحات الأولى اضغط هنا (5 صفحات، حجم الملف 319 KB)
     
3 الفصل الثالث: الآلية القانونية الدولية لمقاضاة ”إسرائيل“ كدولة (محكمة العدل الدولية) اضغط هنا (37 صفحة، حجم الملف 621 KB)
     
4 الآليات القانونية الدولية لمقاضاة مجرمي الحرب الإسرائيليين كأفراد اضغط هنا (58 صفحة، حجم الملف 836 KB)
     

مركز الزيتونة للدراسات والاستشارات، 2017/11/27

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن رأي مجموعة التفكير الاستراتيجي

قيم الموضوع
(0 أصوات)

81353 تعليقات

  • Betsy

    Betsy - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Do you have a spam problem on this website; I also am
    a blogger, and I was wanting to know your situation; many of
    us have developed some nice methods and we are
    looking to swap techniques with other folks, why not shoot me
    an e-mail if interested.

    تبليغ
  • Debra

    Debra - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    My family always ssay that I am wasting my time here at web, except I know
    I am getting knowledge all the time by reading such fastidious articles.

    تبليغ
  • Carina

    Carina - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Write more, thats all I have to say. Literally, it seems as though you relied on the video to
    make your point. You definitely know what youre talking about,
    why throw away your intelligence on just posting
    videos to your weblog when you could be giving
    us something informative to read?

    تبليغ
  • Rolando

    Rolando - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    I blog frequently and I genuinely thank you for your content.
    This great article has truly peaked my interest.
    I'm going to take a note of your website and keep
    checking for new details about once per week.
    I subscribed to your Feed too.

    تبليغ
  • Troy

    Troy - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Right here is the right web site for everyone
    who really wants to find out about this topic. You know
    so much its almost tough to argue with you (not
    that I really will need to…HaHa). You certainly put a new spin on a topic
    that's been written about for ages. Great stuff, just wonderful!

    تبليغ
  • Susannah

    Susannah - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Hi, i read your blog occasionally and i own a similar one and i was just
    wondering if you get a lot of spam feedback? If so how do you reduce it,
    any plugin or anything you can advise? I get so much lately it's driving me mad so any assistance is very much appreciated.

    تبليغ
  • Santo

    Santo - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Piękny artykuł, ogólnie się z Tobą zgadzam, choć w niektórych aspektach bym polemizowała.
    Na pewno ten blog może liczyć na szacunek. Jestem
    pewna, że tu wrócę.

    تبليغ
  • Miriam

    Miriam - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Heya i am foor the first time here. I came across this
    board and I find It reazlly useful & it helped me out
    a lot. I hope to give something back and help others like you aided
    me.

    تبليغ
  • Eva

    Eva - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Thanks for sharing your thoughts about مجموعة
    التفكير الاستراتيجي. Regards

    تبليغ
  • Tonja

    Tonja - الخميس، 15 تشرين2/نوفمبر 2018

    Barley works great on its own as an accompaniment to any protein source
    you. You should never cease eating altogether or simply start drinking liquids to get by if you are looking to shed pounds.
    No Starving - Unlike other weight loss programs, Slenderiix
    will never require you to go hungry.

    تبليغ

رأيك في الموضوع

للأعلي