جمعية مجموعة التفكير الاستراتيجي محاضرة عن مقدمات في الوعي الاستراتيجي المُحاضر / الأستاذ محمد سالم الراشد

جمعية مجموعة التفكير الاستراتيجي

محاضرة عن مقدمات في الوعي الاستراتيجي

المُحاضر / الأستاذ محمد سالم الراشد

الأحد 20 مارس 2022 عبر برنامج الزوم

بالتعاون مع الوكالة اليمنية الدولية للتنمية وفي إطار تنمية وتطوير الوعي الاستراتيجي للشباب قامت جمعية مجموعة التفكير الاستراتيجي بتنظيم محاضرة عن الوعي الاستراتيجي مع الأستاذ محمد سالم الراشد رئيس جمعية مجموعة التفكير الاستراتيجي والتي شارك فيها عدد من طلاب الدراسات العليا اليمنيين من كافة التخصصات وذلك أونلاين عبر تطبيق الزوم.

هذا وقد قام الأستاذ محمد سالم الراشد بتقديم المحاضرة وعرض وشرح عدد من النقاط والمحاور المهمة في إطار الوعي الاستراتيجي:

1- تعريف عام بأهمية الوعي الاستراتيجي والرؤى المستقبلية وأهمية تأسيس مدارس ومعاهد لنشر هذا الوعي لأن فهم العلوم الاستراتيجية يؤدي الى فهم العالم ومنه تنشأ القدرة على التأثير في النظام العالمي المتشابك جداً، ووُضح ذلك بشرح مثال مايسمى " خطة الهند ".

2- عرض بعض قضايا الوعي وشرح القوى الثلاث (الوحي – العقل – القلب) وخطورة هذه القوى عند استعمالها بشكل خاطئ بحيث تؤدي لإنحرافات كبيرة وبيان قوة رابعة هي جسر الوعي والتي تساعد في ضبط العلاقة بين القوى الثلاث.

3- فقه الاستراتيجيات : ودرجاته هي

المعرفة : معلومات وحقائق وهي عند كل الناس

الفقه : موجود عند فئة محددة يقوموا بالتعمق قليلا لفقه الحالة او الظرف

الوعي : بعد التحليل يقوموا باستخراج رؤية

الحكمة : بعد التحليل يقوموا بإصدار حكم.

وجرى تطبيق على هذه الدرجات في قصة ذو القرنين عليه السلام وأُجري حولها نقاش.

4- الحكم على الأشياء والأعمال والآراء : آلية الحكم على موضوع ما يتم تحديد كلً من درجة الخلاف والأحكام المذكورة في هذا الموضوع ثم يتم تصنيف هذا الموضوع هل هو من القطعيات ام من الظنيات ام من المعاملات ام من التحسينات ام من الكماليات مع وجود وعي في تحديد منطقة الخلاف.

5- أدوات التغيير والتأثير الاستراتيجي : تصنيف طبقات الناس في المجتمع وذلك حسب درجة تأثيرها على التغيير والتأثير في المجتمع ( مفكرون – صناع الرأي – المشرعون – التنفيذيون ).

وتأتي هذه المحاضرة ضمن برامج جمعية مجموعة التفكير الاستراتيجي والتي تهدف الى تنمية وتطوير الوعي في مجال التفكير والتخطيط الاستراتيجي لدى الشباب في المجتمعات العربية والإسلامية .

هذا المقال يعبر عن رأي كاتبه ولا يعبر بالضرورة عن رأي مجموعة التفكير الاستراتيجي

قيم الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

Go to top